bool

الكوادر التربوية والتعليمية في النجف تشارك في إحياء ذكرى عاشوراء بموكب عزاء مهيب  بلدية النجف الاشرف تعلن عن خطتها الخدمية الخاصة بشهر محرم الحرام محافظ النجف يطالب وزارة الصحة بمتابعة مؤسساتها الصحية والارتقاء بواقعها الخدمي هيأة الحشد الشعبي في النجف الاشرف تقيم مهرجان الوفاء لأبناء الشهداء المتحدث باسم الخارجية الإيرانية: الاضطرابات التي يشهدها العراق نتيجة لسياسات وإجراءات أميركا التدخلية إئتلاف النصر يؤكد تمسكه بترشيح العبادي لرئاسة الوزراء بولاية ثانية الطيران التركي يجدد قصفه لمناطق شمال العراق بذريعة قصف مواقع حزب العمال الكردستاني الإعلام الأمني ينفي وقوع أي تفجير إرهابي في قضاء الفلوجة الحشد يحبط تسللا لعصابات "داعش" الإرهابية في محيط قضاء بلد بمحافظة صلاح الدين وفد المرجعية الدينية في البصرة يقطع خطوات عملية كبيرة باتجاه حل أزمة الماء الصالح للشرب

المحمداوي يكشف أماكن تواجد الدواعش بالمناطق المحيطة بالحويجة

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
المحمداوي يكشف أماكن تواجد الدواعش بالمناطق المحيطة بالحويجة

 

كشف الناطق بإسم قوات وعد الله ، اللواء الثالث والثلاثون في الحشد الشعبي ،حيدر المحمداوي ، الاثنين ، عن امكان تواجد إرهابيي داعش في المناطق المحيطة بقضاء الحويجة جنوب غرب محافظة كركوك .

واوضح المحمداوي ، ان " الحويجة محاطة من جانبها الغربي والجنوب الغربي والجنوبي عدة خطوط صد طبيعية وهي  ،سلسلة جبال حمرين وجبال مكحول والزاب ايضا ، فضلا عن مناطق تعتبر مسرح عمليات ملتهبة وهي ، الفتحة ، الزوية ، شارع النمل ، شارع الصناعة ، الخانوكه ، الشرقاط ، بالاضافة الى قرى اخرى خلف الجبل ".

وتابع ، ان" الدواعش يتواجدون بشكل مستمر في المناطق المذكورة اعلاه ويتخذون منها مقرات للهجوم على قطاعات الحشد الشعبي وغالبا من يكون مسرح العمليات في هذه المنطقة بعدة محاور وجبال مكحول هي الابرز في سلسلة الاحداث ".

واكد المحمداوي ، ان" الدواعش ومن خلال المعلومات الاستخبارية يحاولون تكديس عدد من الارهابيين في عدة مناطق مما ذكرنا اعلاه وزج عدد من الانتحاريين خصوصا في جبال مكحول فهم يدركون ما توفره طبيعة المنطقة لهم من خط صد طبيعي .

واشار ،الى ان "المساحة المقدرة غرب الحويجة والتي توثر عليها تقدر بحوالي 80 كيلو متر من شمال بيجي منطقة الفتحة الى تلول الباج او تقاطع الشرقاط ، لافتا الى ان ،هذه المساحة ستكون معرضة للهجوم فيما لو انطلقت العمليات صوب الحويجة دون تمهيد للعمليات وعلى ما يبدو ان القوات الامنية والحشد الشعبي قد وضع في الحسبان معالجة تلك المواقع المعادية بالقصف التمهيدي ومعالجة التجمعات واربك العدو ".

وبيّن الناطق بإسم قوات وعد الله ، ان " المتوقع والمهم هو احكام القبضة على ثلاث مواقع رئيسية وهي منطقة الفتحة لضمان عدم قطع الطريق اثناء العمليات ومهاجمة قرية الزوية باعتبارها النقطة الوسطية المهمة في العمليات واطلاق عمليات لتحرير الجانب الايسر من الشرقاط ، مع الاخذ بعين الاعتبار توفير غطاء جوي وتعزيز القطاعات المنتشرة في صحراء الحضر او جنوب غرب صحراء نينوى وصحراء صلاح الدين فالمعلومات توكد وجود تحضير من قبل الدواعش لشن هجمات مضادة من هذا المحور لعرقلة سير العمليات او كالعادة ستكون هجمات انتقامية هدفها الوحيد ايقاع اكبر عدد من الخسائر .

 

واستطرد المحمداوي ، بالقول ، ان هذا المحور منفتح على مساحات واسعة وامكانية مناورة الدواعش واردة خصوصا وانه يتصل بالحدود العراقية السورية ويتصل بدير الزور تحديدا".

المزيد من اخبار الحشد

Add to your del.icio.us Digg this story StumbleUpon Twitter Twitter Post on Facebook :شارك على

كلماته الدلالية:

لا توجد كلمات دلالية لهذا المقال
  • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
  • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
  • نسخة نصية نسخة نصية

إكتب تعليق

  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha