المالكي : القطعات العسكرية تتسلم زمام المبادرة والهجوم وهي تتقدم باتجاه التحرير

12 يوليو، 2014
33

 

 

قال رئيس الوزراء نوري  المالكي أن “المعركة تحولت من عملية صد وإيقاف للهجوم البربري الوحشي للقاعدة الى عملية تقدم باتجاه التحرير”.

 

واضاف المالكي ، ان “المحافظات ستطهر واحدة تلو الاخرى ولن نقف حتى آخر نقطة في العراق” ، مشيرا الى  ان “التقسيم اصبح لغة البعض اليومية من دون حياء، وهذا مخالف للدستور والوحدة الوطنية وإرادة الشعب العراقي”.

 

وتابع ، ان “العراق محمي بالوحدة الوطنية وخمدت لغة الطائفية التي تحدثوا بها ” ، متسائلا بالقول “داعش انتهكت أعراض من وحرمات من ومن يقف خلف داعش ومن الذي يريد تمزيق وحدة البلد؟، لقد اتضح من هو الطائفي ويريد تمزيق الوحدة الدولية”.

 

 

 

واكد  المالكي أن “وحدة العراق هدف لايمكن التنازل عنه ولايمكن تدنيس سيادة العراق، وما حصل كان ضارة نافعة وتحفيز للوعي ولفت نظر للذين أصابهم عدم الوضوح”، مشيرا إلى ان “المؤامرة تحاك على العراق من قبل نظام السابق والقاعدة والإرهاب والعنصريين والتكفيريين وكل ماحصل كان حاسما ولايوجد عذر لمعتذر، فالأمر يتطلب موقفا حازما لحماية الوحدة الوطنية”.