منظمة الصحة العالمية: "إيبولا" تقترب من نهايتها

5 فبراير، 2015
82

 

أعلنت منظمة الصحة العالمية أن حمى “إيبولا” تقترب من نهايتها، حيث أنه أصيب بها في الأسابيع الأخيرة أقل من 100 شخص في ليبيريا وسيراليون وغينيا.

واكدت منظمة الصحة العالمية اليوم ” انه خلال الفترة من 19-25 كانون الثاني ثبتت 99 حالة إصابة جديدة”.

 

وتفيد المنظمة العالمية بأن الإصابات الأخيرة توزعت على الشكل التالي-30 إصابة في غينيا، 4 إصابات في ليبيريا و65 أخرى في سيراليون.

 

وكانت منظمة الصحة العالمية أعلنت سابقاً عن 7 آلاف و600 شخص، توفوا بهذا المرض وعن إصابة أكثر من 20 ألف آخرين جراء الإصابة بعدواه في ثلاث دول هي غينيا وليبيريا وسيراليون.

 

يذكر بأن حمى “إيبولا” هي مرض قاتل، يمكن أن ينتشر عن طريق الاحتكاك المباشر بدم المصاب أو نفاياته، وأيضاً من خلال لمس حاجيات المصاب. هذا ولم يتم حتى الآن إيجاد لقاح فعال لعلاج هذه الحمى، وبعد انتشاره في بداية العام الماضي، تحدثت عدة دول هي الولايات المتحدة واليابان وكندا عن آفاق إيجاد مثل هذا اللقاح المضاد لفيروس”إيبولا”. وشرعت منظمة الصحة العالمية استخدام التجارب للتوصل إلى اللقاح المطلوب

 

 

التصنيفات : دولية