تغريدة

17 أكتوبر، 2016
15

خلو قائمة المدعوين لتمثيل منتخبنا الوطني لوديتي الأردن وإيران من أسماء ياسر قاسم وعلي حصني وسامال سعيد وحمادي أحمد يعني أن موقفهم لم يزل غامضاً بالنسبة للمدرب راضي شنيشل لكونه يسعى لاصطحاب لاعبين مؤهلين فنياً وبدنياً، ويفترض أن تكون الرؤية الجديدة أزاء اللاعبين ذاتهم مرتبطة بمدى جاهزيتهم لتلك المباراتين قبيل المواجهة المصيرية مع الإمارات ولا تتوقف عند الأزمة العارضة التي سبقت الجولة الثالثة من التصفيات.