طلب بسيط وبليغ

17 أكتوبر، 2016
25

مرت مصر بعلاقات متقلبة مع الولايات المتحدة. ولكن في أوائل حكم الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، كانت هذه العلاقات ودية للغاية. وكثيرًا ما شوهد السفير الأميركي خارجًا من ديوان الرئاسة. وكان منها أن التقى السفير الأميركي في القاهرة المستر ريموند هير بالرئيس المصري في زيارة رسمية. أنهى المهمات العالقة بين البلدين ووقف استعدادًا للخروج. بيد أن الرئيس عبد الناصر استوقفه قليلاً وقال له، إن لديه الآن طلبًا شخصيًا بسيطًا يرجو أن يحصل عليه. سأله المستر هير، ما عسى أن يكون هذا الطلب الشخصي لرئيس الجمهورية.