صحة الكرخ الأولى بين دوائر الصحة بإطلاق مشروع التسجيل الالكتروني لشهادات الولادات والوفيات في المستشفيات

20 أكتوبر، 2016
130

 

 

 

 

 

 

 

 

 بالنظر لاهمية شهادات الولادات والوفيات في تسجيل الواقعة الحياتية في مؤسساتنا الصحية ولكونها مصدر للبيانات الاحصائية ووثيقة وطنية مهمة لذوي العلاقة والمنظمات الدولية وحرصا من دائرة صحة بغداد / الكرخ في دقة وتطوير توثيقها وتقليل الاخطاء الواردة وبناء قاعدة بيانات ومعلومات رصينة قررت الدائرة العمل بالنظام الالكتروني مدير عام دائرة صحة بغداد / الكرخ الدكتور جاسب لطيف الحجامي اكد على أهمية تقديم أفضل الخدمات للمواطنين في جانب الكرخ فضلا عن تبسيط الإجراءات والروتين المتبع في المعاملات الرسمية وتسهيلها موضحاً إن إطلاق مشروع التسجيل الالكتروني لشهادات الولادات والوفيات في المستشفيات يعد الأول بين دوائر الصحة في المحافظات من عدا إقليم كردستان وذكر الحجامي إن الهدف من إطلاق المشروع الحصول على الدقة في المعلومات وبأقل الاخطاء فضلا عن تبسيط الإجراءات للمواطن وتوفير قاعدة بيانات بالنسبة للمؤسسات الصحية أوضحت مديرة قسم التخطيط وتنمية الموارد الدكتورة داليا فاروق ان الدائرة وفرت كافة المستلزمات اللوجستية لتنفيذ المشروع وتهيئة كافة متطلبات العمل ونسعى إلى إدخال برامج المكننة الالكترونية الحديثة والمتبعة عالميا في عمل جميع المؤسسات الصحية والمتضمنة توفير اجهزة حاسوب مع طابعات وأضافت فاروق إن إطلاق المشروع يعد خطوة رائدة وحديثة في مجال تقديم الخدمة الالكترونيا وذلك لمواكبة التطور العلمي وكخطوة الأولية للمشروع ستنطلق في الأيام القادمة في المستشفيات وستعمم على باقي قطاعات الرعاية الصحية الأولية وبينت مديرة شعبة الاحصاء في الدائرة الست انعام لطيف ان الية العمل تخص تعبئة شهادات والوفيات وتناط بمسؤولية بالطبيب حصريا وتنظم بنسخها الاربعة وتوقع من قبل الطبيب وترسل نسخة لهوية الاحوال المدنية ونسخة لذوي العلاقة لتسجيلها وتصديقها في السجلات وترسل النسخة الحاسبة ونسخة منظم الاحصاء لغرض احصائي حيت يتم تسجيلها في السجلات واداخالها في الحاسوب لانجاز البرامج واضافت لطيف ان عمل شهادة الولادة فتتم من خلال تعبئة الشهادة من قبل مدخل بيانات تم تدريبه لهذ الغرض مع القائم بالتوليد وحسب قانون الولادات والوفيات وباشراف الطبيب المختص والمشرف على الولادة وتوقع من قبلهم ويكون مسؤولا عن البيانات والمعلومات المدرجة في شهادة الولادة ويكون التنسيق مع شعبة تقنية المعلومات بتدريب الملاكات وتهيئتهم لاستلام النظام وادخال البرامج في الحاسوب من جهته بين مدير الاعلام الاستاذ احمد الحيدري على اهمية وسائل الاعلام في تغطية هذا الجانب المهم للمواطنين في الحصول على شهادة الوفيات والولادات بأسرع وقت ممكن وباختصار اقل للجهد والوقت فضلا عن اهمية الدور الاعلامي في تعريف المواطن العراقي ومن خلال وسائل الاعلام المسموعة والمرئية والمقروءة ومواقع التواصل الاجتماعي باعتبارها ظاهرة حضارية وجدت لخدمة المواطن ومنع اساليب الفساد الاداري والتزوير في المعلومات من قبل ضعاف النفوس خدمة للصالح العام

التصنيفات : ادبية وثقافية