البرلمان البريطاني يطالب بتجريد {لورد} من لقبه

20 أكتوبر، 2016
23

صوت أعضاء البرلمان البريطاني، أمس، لصالح تجريد اللورد فيليب غرين، المالك السابق لسلسلة متاجر «بي إتش إس»، من لقبه. ولكن التصويت لن يصبح قيد التنفيذ إلا بعد قرار نهائي تصدره لجنة مصادرة الألقاب.
يذكر أن رجل الأعمال الملياردير فيليب غرين قد قام ببيع «بي إتش إس»، العام الماضي، بقيمة جنيه واحد فقط، مما أدى إلى حرمان 11 ألف موظف من عمله، وسحب 571 مليون جنيه من ميزانية معاشات التقاعد.
وقد توصل البرلمان إلى القرار بعد جلسة نقاش استغرقت نحو 3 ساعات.
يذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي يتم تجريد أعضاء من مجلس اللوردات من ألقابهم، ومنهم مدير مجموعة «ميرور» الإعلامية، روبرت ماكسويل.