اللجنة العليا لاغاثة النازحين: اعداد النازحين من الموصل لم تتجاوز الـ 1000 شخص

21 أكتوبر، 2016
37

 

 

 

 

 

 

اكد وزير الهجرة والمهجرين جاسم محمد، ان اعداد النازحين التي سجلت منذ اطلاق عمليات التحرير نينوى لم تتجاوز الـ 1000 شخص.

ونقل بيان للوزارة، ، عن رئيس اللجنة العليا لاغاثة وايواء النازحين جاسم محمد، القول ان “قدرة مخيمات النازحين التي تم إنشاؤها في منطقة الخازر بسهل نينوى، هي استيعاب اكثر من 14 الف عائلة، أي ما يقارب 80 الى 100 ألف شخص”.

 

وأشار إلى ان، “الحكومة الاتحادية قدمت الاموال اللازمة لحكومة اقليم كردستان لغرض تأهيل وإنشاء مخيمات للنازحين ومنها محافظة اربيل التي اشرفت على انشاء الموقع الاول في محور الخازر بواقع 6000 وحدة ايواء على شكل خيم، والموقع الثاني بواقع 5000 خيمة، فضلا عن الموقع الثالث للامم المتحدة بواقع 3000 وحدة ايواء”.

 

واعرب الوزير عن أمله، بان “لا تكون هناك موجات نزوح كبيرة، على الرغم من استعداد الوزارة وفي أماكن متفرقة لاستقبال مائة الف شخص من نازحي محافظة نينوى”، مبينا ان “الوزارة ستكون في الايام القادمة مستعدة لاستقبال اكثر من 200 الف شخص، وفي نهاية الشهر المقبل سيصل الاستعداد لاستقبال ما يقارب الـ 500 الف شخص”.

 

ونوه إلى ان “الوزارة لم تسجل موجات نزوح كبيرة حتى الان، وان الأعداد التي سجلت منذ اطلاق عمليات التحرير لمحافظة نينوى لم تتجاوز الـ 1000 شخص من اطراف الحويجة والقيارة وقرى اخرى تابعة لناحية النمرود”.

 

يشار إلى ان، معركة تحرير الموصل انطلقت الاثنين الماضي، بمشاركة القوات الأمنية بمختلف صنوفها والبيشمركة والحشد الشعبي، وحققت القوات تقدما كبيرا في محاور العمليات من خلال تحريرها العديد من المناطق والقرى المحاذية للموصل.