في المناظرة الأخيرة: ابتسامة كلينتون تنتصر على عبوس ترامب

23 أكتوبر، 2016
15

في آخر مناظرة تلفزيونية (الثالثة)، بين المرشح الجمهوري دونالد ترامب، والمرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون، لم يتغير ترامب منذ المناظرتين السابقتين. ظل متشددا، وعبوسا، ومناكفا. تغيرت كلينتون قليلا، بناء على توصيات مستشاريها، وزادت من هدوء المناظرتين السابقتين، وأضافت عليه ابتسامات رزينة، أفادتها.
إذا زاد ترامب شيئا عن المناظرتين السابقتين، فقد زاد تشدده. ليس فقط في طريقة كلامه، ولكن، أيضا، في آرائه. رفض، في جرأة تدعو للاستغراب (وللأسف)، الالتزام بقبول نتيجة الانتخابات إذا خسرها.