اعداد الضحايا في تزايد..الفيضانات في اوربا تتسبب بمقتل اكثر من 150شخصاً في المانيا و20 في بلجيكا

17 يوليو، 2021
672

تسببت الفيضانات التي تجتاح عدد من الدول الاوربية بمقتل اكثر من  130شخصاً في المانيا و20 قتيلا في بلجيكا فضلا عن إصابة 618 شخصا اخرين.

وقالت الشرطة الألمانية إن الوفيات جراء الفيضانات التي وقعت في منطقة أهرفيلير، في ولاية راينلاند ـ بفالس بغربي البلاد، ارتفعت إلى 90 شخصا، بعد أن سجلت أمس 63 حالة وفاة، مشيرة إلى تلقي  تقارير عن إصابة 618 شخصا.

وأضافت الشرطة الالمانية، ان” عدد القتلى لحد الآن تجاوز 130 قتيلا، معتبرة ان هذه الارقام مرشحة للارتفاع بسب وجود المئات في عداد المفقودين، مبينة ان الفيضانات التي اجتاحت البلاد تعد أسوأ كارثة طبيعية في ألمانيا منذ الحرب العالمية الثانية”.

الموقف الحكومي من الفيضانات في المانيا

وأعلنت مصادر حكومية المانية ان الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير سيزور منطقة راين إرفت المتضررة بقوة من العواصف والفيضانات الأخيرة. وقال ديوان رئاسة ولاية شمال الراين “ويستفالا” إن رئيس الدولة سيزور ظهر اليوم السبت 17/7/2021 مع رئيس وزراء الولاية أرمين لاشيت مدينة إرفت التي شهدت انجراف العديد من المنازل والسيارات بفعل الفيضانات التي ضربت الولاية بهدف الوقوف على الوضع الحالي في مركز التحكم الرئيسي لقوات الإطفاء والحديث مع عمال الإنقاذ حول الوضع”.

من جهته أعلن المتحدث باسم الحكومة الاتحادية الألمانية شتيفن زايبرت ان المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اطلعت على الوضع الحالي في مناطق الكارثة وحالة أعمال الإنقاذ من خلال حديثها مع رئيسة وزراء الولاية مالو دراير، وممثلين عن خدمات الطوارئ والوزارات المختصة في حكومة الولاية، وكانت المستشارة الألمانية قد أكدت للمتضررين في ولاية راينلاند بفالتس أن الحكومة الاتحادية ستدعمهم على المدى القصير والطويل

اكثر من 20 قتيلا على الأقل في بلجيكا

اما في بلجيكا فقد لقي عشرون شخصا مصرعهم وفقد عشرون آخرون في الفيضانات ، حسب أرقام مؤقتة قدمتها وزيرة الداخلية أنيليس فيرليندن.

وقال رئيس الوزراء البلجيكي “ألكسندر دي كرو” في مؤتمر صحافي إن هذه الفيضانات “غير مسبوقة”. وأضاف “ما زلنا ننتظر الحصيلة النهائية لكن قد تكون هذه الفيضانات الأكثر مأساوية في تاريخ البلاد”، معلنا الثلاثاء 20 تموز/يوليو يوم حداد وطني.

التصنيفات : دولية