لافروف : روسيا ستقدم إلى مجلس الأمن مشروع قرار يطالب بإيقاف العنف فوراً في أوكرانيا

2 يونيو، 2014
138

 

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يعلن أن موسكو ستقدم اليوم الاثنين 2 يونيو / حزيران إلى مجلس الأمن الدولي مشروع قرار بشأن أوكرانيا والمطالبة بالإيقاف الفوري لأعمال العنف شرق البلاد  ، وذكر لافروف خلال مؤتمر صحفي عقد بموسكو مع نظيره الموريتاني أحمد ولد تكدي أن ” لإغاثة المدنيين زملاء روسيا الغربيين كانوا يؤكدون لها أن الامور في أوكرانيا تتخذ منحى الهدوء بعد الانتخابات الرئاسية في  أوكرانيا، لكن الأحداث منذ الانتخابات تجري بالإتجاه المعاكس تماما.

وتابع قائلا: “إننا قلقون للغاية مما يجري في أوكرانيا. يموت الناس بشكل يومي، وتزداد معاناة السكان المدنيين. ويستمر استخدام الجيش والطيران الحربي والأسلحة الثقيلة ضدهم، ويجري قصف أحياء سكنية، ويمكننا أن نشاهد كل ذلك على الهواء مباشرة”. لكنه شدد على أن الإعلام الغربي يتجاهل هذه التطورات تماما ويتستر عليها. واعتبر الوزير الروسي إنه يتعين على الجميع أن يركزوا على التنفيذ غير المشروط لبيان جنيف الذي توصلت اليها أوكرانيا وروسيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي في 17 أبريل/نيسان الماضي، وخريطة الطريق التي طرحتها منظمة الأمن والتعاون في أوروبا لتسوية الأزمة الأوكرانية. وشدد لافروف على أن كلا هاتين الوثيقتين تعطيان الأولوية لوقف العنف في جنوب شرق أوكرانيا، حيث تجري كييف العملية العسكرية ضد المحتجين. وتابع أنه من أجل تنفيذ الوثيقتين، تخطط روسيا لتقديم مشروعها في مجلس الأمن، موضحا أن هذا المشروع سيتضمن المطالب بالإيقاف الفوري للعنف وبدء مفاوضات فعلية من أجل التوصل الى وقف ثابت لإطلاق النار. وتابع أن مشروع القرار سيطالب أيضا بمد ممرات إنسانية فورا، كي يتمكن السكان المسالمون من الخروج من مناطق العمليات القتالية إذا رغبوا بذلك. وأردف الوزير قائلا: “نريد أن يطالب مجلس الأمن بعدم عرقلة خروج السكان من مناطق العمليات القتالية وبإيصال المساعدات الإنسانية الى تلك المناطق”. وتابع أن موسكو وضعت مبادرتها هذه في السياق غير المسيس، وهي ترمي الى اتخاذ خطوات تسمح بتخفيف معاناة سكان المدنيين دون مماطلة، وتستهدف تنفيذ بيان جنيف وخريطة الطريق التابعة لمنظمة الأمن والتعاون. وأعرب لافروف عن أمله في أن يضمن الطابع الإنساني للمبادرة الروسية إدراكا صائبا لها في مجلس الأمن، كي يبدأ العمل بشأن مشروع القرار الروسي دون إبطاء.

 

 

 

التصنيفات : دولية