مجلس النجف يطالب المحافظ بالكشف عن الية صرف مستحقات النازحين

17 أكتوبر، 2014
66

 

النجف الأشرف – احمد محمود شنان

طالب مجلس محافظة النجف الاشرف رئيس الحكومة المحلية بتقديم رؤيته و خططه الخاصة بآلية إنفاق مبلغ (15) مليار دينار التي خصصت لإيواء النازحين و إيجاد بدائل لهم عوضاً عن المواكب الحسينية التي لجأوا لها منذ بداية موجة النزوح التي ضربت بعض المدن العراقية.

وقال رئيس لجنة حقوق الإنسان في مجلس محافظة النجف الاشرف محسن التميمي خلال إستضافته في برنامج “مع المسؤول” الذي تبثه إذاعة البلسم “بعد مطالبتنا اللجنة العليا الخاصة بملف النازحين التي يرأسها نائب رئيس الوزراء الدكتور صالح المطلك تم تخصيص مبلغ (15) مليار دينار و تم تسليمه إلى السيد المحافظ و على إثر ذلك شكلت لجنة برئاسته و عضوية كل من مدير دائرة الهجرة و الدفاع المدني و رئيس هيئة الإعمار في المحافظة لبناء وحدات سكنية واطئة الكلفة للنازحين .”

و أضاف التميمي الذي يرأس لجنة النازحين في المجلس أيضاً ” ونظراً لقرب حلول شهر محرم الحرام و صفر الخير وموسم زيارة الأربعين عقدنا إجتماعاً طارئاً في لجنة النازحين وتم مفاتحة مجلس المحافظة لمطالبة السيد المحافظ بالتعجيل لإتخاذ الإجراء اللازم تجاه النازحين كونه رئيس الحكومة المحلية وهو المسؤول الأول عن السلطة التنفيذية بضرورة تدارك الوقت لوضع الحلول السريعة قبل موسم الشتاء الذي هو الأخر شارف على الأبواب .”

 

على صعيد ذي صلة كشف التميمي عن مخاطبات للأمم المتحدة لأخذ دورها تجاه النازحين و العمل على إيجاد بدائل موقتة لإيواء النازحين و تمت زيارة ممثلين لهم بالأمس و اللقاء برئيس مجلس المحافظة و المرجع النجفي و الإطلاع ميدانياً على أوضاعهم ،مشيراً إلى تأكيد رئيس مجلس المحافظة على ضرورة الشروع بالعمل في بناء الوحدات السكنية للنازحين في منطقة محددة و مؤمنة مع مراعاة عدم تسجيل تلك الوحدات بأسماء النازحين لأجل توزيعها على العوائل النجفية المتعففة عقب رجوع النازحين إلى ديارهم .”

 

و كانت محافظة النجف الاشرف قد أستقبلت أكثر من (78) الف نازح من نينوى و الأنبار و صلاح الدين وديالى و بالإضافة إلى (9) عوائل من الطائفة المسيحية أخذت على عاتقها الحكومة المحلية و الدوائر الخدمية و منظمات المجتمع المدني و اصحاب المواكب الحسينية فضلاً عن الدور الذي إضلعت به العتبة العلوية المطهرة و مكاتب مراجع الدين في المدينة المقدسة على بتقديم الخدمات و السكن والمأكل و المشرب للتخفيف عن المعانات التي يمرون بها .

استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان