العراق يعتزم طلب مساعدة "الأطلسي" والفيصل للعبادي: سأكون فـي بغداد قريبا

4 ديسمبر، 2014
57

اكد رئيس الوزراء حيدر العبادي، أمس الأربعاء، إن “العراق يسعي لتشكيل واجهة دفاعية عريضة تقف بوجه (داعش)، وبلورة ستراتيجية جديدة لمعالجة المشاكل الإقليمية المسببة لتفشي الإرهاب الدولي”.

وأضاف العبادي في كلمته أمام مؤتمر وزراء خارجية دول التحالف ضد تنظيم (داعش) الذي يعقد حالياً في العاصمة البلجيكية بروكسل، وتابعته (المدى برس)، “ندرك عدم إمكانية تصدى دولة واحدة لأكبر المنظمات الإرهابية الدولية، إلا بعد إعادة بناء عراق آمن مستقر في شرق أوسط آمن مستقر”.
وطالب “دول التحالف الدولي المناهض لداعش بتقديم الإسناد الجوي وتدريب القوات العراقية وتجهيزها”، حاثا “المجتمع الدولي على تجميد تمويل ذلك التنظيم، وتقديم الدعم لمعالجة الأزمة الإنسانية التي سببها من خلال لجوء قرابة مليوني شخص للعراق.
من جهته، قال حلف شمال الأطلسي، أمس الأربعاء، إن العراق يعتزم أن يطلب من الحلف المساعدة في تدريب قواته الأمنية بعد أشهر من انهيار الجيش العراقي أمام هجوم متشددي تنظيم “داعش”.
وقالت أوانا لانجيسكو، المتحدثة باسم الحلف إن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أبلغ ينس شتولتنبرج أمين عام حلف شمال الأطلسي في اجتماع أن بغداد ستتقدم بطلب. وأضافت أن سفراء الدول الأعضاء بالحلف سيراجعون هذا الطلب بمجرد أن يتسلمه الحلف.
من جانبه، قال سعود الفيصل، وزير الخارجية السعودي، إن “استقرار العراق ونجاحه سيغير وجه المنطقة”، معربا عن سعادته وفرحه بـ”الانجازات التي تتحقق الآن في العراق وبالتوجه الوطني لحكومة العبادي”.
وأكد الفيصل، انه “سيقوم بزيارة العراق قريبا”.

استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان