مجلس ذي قار يعقد جلسته الاعتيادية بحضور المحافظ لمناقشة أزمة الكهرباء

29 يوليو، 2015
26

 

 

 

 

عقد مجلس ذي قار اليوم الأربعاء ، جلسته الاعتيادية والتي استضاف فيها المحافظ يحيى الناصري، لمناقشة أزمة الكهرباء ، والمصادقة على تخصيص 50% من مبالغ البترودولار للموازنات التشغيلية لدوائر”الكهرباء والصحة والبلديات والصحة والمجاري”، فضلاً عن استعداد الحكومة المحلية لنقل الصلاحيات من الوزارات الثمان ، فيما أعلن المجلس عن تضامنه مع المتظاهرين محملاً وزارة الكهرباء مسؤولية تردي واقع الكهرباء في المحافظة .

 

وقال رئيس المجلس حميد الغزي، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع المحافظ ، إن”المجلس عقد جلسته الاعتيادية بحضور المحافظ لمناقشة جملة من المقررات المهمة أبرزها أزمة الكهرباء وكيفية وضع الحلول الناجعة لهذه المشكلة واخذ حصة المحافظة من الكهرباء حسب النسب المقررة من الحكومة المركزية، وتسخير كافة الموارد البشرية لدوائر الكهرباء والنزول ميدانياً وصيانة كافة الأعطال، ورفد مديريتي توزيع كهرباء ذي قار وشمال الناصرية بالإجراء اليوميين والعاملين وزيادة الفنيين.

 

وأضاف الغزي انه تم تشكيل وفداً من الحكومة المحلية يمثل المحافظ ورئيس المجلس للقاء المسؤولين في الحكومة المركزية خصوصاً وزير الكهرباء لمناقشة تردي واقع الكهرباء واخذ حصة المحافظة.

 

وأشار الغزي إلى إن الاجتماع ناقش الملف الأمني ومطالب المتظاهرين وأعلنا كحكومة محلية بشقيها التشريعي والتنفيذي عن تضامننا مع المتظاهرين ومطالبهم المشروعة التي كفلها القانون والدستور.

وحمل رئيس المجلس المسؤولية الكاملة لوزارة الكهرباء لعدم إعطاء حصة المحافظة وإكمال خط الرميلة وتلكؤ اغلب مشاريعها .

 

وأكد الغزي إن المجلس صادق على تخصيص 50% من مبالغ البترودولار لدعم الموازنات التشغيلية لدوائر الكهرباء والبلديات والشرطة والصحة والمجاري وإعطاء حق التصرف للمحافظ لإعداد مشاريع هذه الدوائر.

 

وتابع الغزي إن المجلس ناقش أيضاً موضوع نقل الصلاحيات معلناً استعداد الحكومة المحلية لنقل الصلاحيات من الوزارات الثمان وتوفير كافة المستلزمات المهمة والتي تساعد على إكمال مشروع نقل  الصلاحيات للنهوض بالواقع الإداري والمالي للمحافظة.

 

 

استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان