تعرف على جراحة المخ التي غيرت مجرى التاريخ

30 يوليو، 2015
29

بعد أكثر من عامين من الدراسة والتحقيق، كشفت مجموعة من العلماء الأميركيين الستار عن جراحة المخ التي قالوا عنها إنها غيرت مجرى التاريخ ومنعت نابليون بونابرت من السيطرة على روسيا.
وأوضح العلماء أن نابليون بونابرت كان يمكن أن ينجح في غزو روسيا والسيطرة عليها في عام 1812، لولا نجاح العملية الجراحية التي تم إجراؤها للجنرال الروسي ميخائيل كوتوزوف، من قبل الجراح الفرنسي جان ماسوت، والتي أنقذت حياته، بعد اختراق رصاصتين لرأسه، ومن ثم ساعدته على صد نابليون وجيوشه.

استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان