الخارجية الامريكية تسلم روسيا وثيقة بشأن الملف الأوكراني

26 يناير، 2022
2402

قال وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، الأربعاء، إن واشنطن قدمت لموسكو أجوبتها على المخاوف الأمنية التي عبرت عنها روسيا.

وقال خلال مؤتمر صحفي حول تطوارت الملف الأوكراني: “سفيرنا في موسكو قدم للروس أجوبتنا على المخاوف الأمنية الروسية”

وكشف أن الولايات المتحدة قدمت أفكارا تأخذ بعين الاعتبار هواجس روسيا وتحمي مصالحها (واشنطن) ومصالح شركائها.

وقال: “تلك الردود التي قدمناها لموسكو تشاورنا بشأنها مع حلفائنا وشركائنا” وكشف في السياق أن الإدارة الأميركية تشاورت بالخصوص مع الكونغرس وأطلعته على فحوى تلك الردود.

وقال إن وثيقة الردود الأميركية “تتضمن ما قلناه دوما من أننا نحترم مبدأ الباب المفتوح للناتو”.

بلينكن عبر عن أمله في أن تدرس موسكو الردود الأميركية بجدية وكشف أنه سيلتقي مع نظيره الروسي، سيرغي لافروف في وقت لاحق وقال: “نأمل أن تدرس موسكو ردودنا بجدية وأتوقع أن أناقشها مع وزير الخارجية الروسي بشأنها في وقت لاحق”.

إلى ذلك، قال بلينكن إن حلف الناتو سيقدم من جهته ردوده على المخاوف الروسية.

وبحديثه عن أوكرانيا، نوه بلينكن بأن واشنطن وبمشاركة حلفائها وشركائها تقدم مساعدات كبرى لأوكرانيا وقال: “نعزز أمن أوكرانيا ونسعى أيضا لتعزيز اقتصادها لمواجهة تداعيات الأفعال الروسية”.

وبخصوص تأمين إمدادات الطاقة للدول الأوروبية، في حال العقوبات على روسيا، إذا ما هي غزت بالفعل أوكرانيا، قال بلينكن: “نريد أن نتأكد من حصول الناس في أوروبا وأميركا على الطاقة بصرف النظر على الأفعال الروسية”.

وخلال كلمته، جدد بلينكن الدعوة لكل مواطن أميركي في أوكرانيا أن يفكر بجدية في المغادرة عبر الرحلات التجارية.

وفي وقت سابق من الأربعاء، حضّت السفارة الأميركية في أوكرانيا، رعاياها على “التفكير في المغادرة الآن” في ظلّ ازدياد المخاوف من غزو روسي محتمل لأوكرانيا وسط حشد عشرات آلاف الجنود الروس على الحدود.

وقالت السفارة في بيان “تحضّ السفارة الأميركية المواطنين الأميركيين في أوكرانيا على التفكير في المغادرة الآن على متن وسائل النقل المتاحة سواء التجارية أو الخاصة”، محذّرة من أن الوضع “قد يتدهور دون سابق إنذار يذكر”.

التصنيفات : دولية
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان