المرجع الخالصي يدين الجرائم بحق المتظاهرين ويدعو المسؤولين إلى تجنب العنف معهم ويدعوا المتظاهرين إلى التنبه من الاستغلال والاندساس

9 ديسمبر، 2022
186

أكد سماحة المرجع الديني الشيخ جواد الخالصي (دام ظله) خلال خطبة الجمعة في مدينة الكاظمية المقدسة، بتاريخ 14 جمادى الاولى 1444هـ الموافق لـ 9 كانون الأول 2022م، على ضرورة إحياء المناسبات الإسلامية بما يليق ووحي المناسبة، من الالتزام والعفة والسير على خطى أصحاب المناسبة.

واستذكر سماحته ذكرى شهادة سيدة نساء العالمين السيدة الجليلة فاطمة الزهراء (ع)، حيث قال: ان ذكرى سيدة نساء العالمين وام الأئمة الهداة المهديين وبضعة الرسول (ص) وزوجة الوصي فاطمة سلام الله عليها، والسيدة الزهراء (ع) ليست حالةً خفية حتى تحتاج إلى تعريف، بل هي الأشهر والأكثر تعريفاً في سلسلة نساء بيت النبي (ص)، حتى انها غلبت على ذكر أمها خديجة (ع)، وحازت على بعض المراتب التي لم تحضَ بها أي امرأة أخرى في تاريخ الإيمان والتدين وفي تاريخ الإنسانية عموماً.

وفي الشأن السياسي المحلي ادان الجرائم التي تجري بحق المواطنين خصوصاً الاحداث الأخيرة التي جرت على المتظاهرين في مدينة الناصرية مؤكداً على حرمة دماء المسلمين ووجوب الاستماع إلى مطالب الشعب المحقة، داعياً المسؤولين إلى تجنب العنف، كما ودعا المتظاهرين الى التنبه إلى عمليات الاستغلال والاندساس.

وفي سياق متصل حثّ سماحته (دام ظله) السلطات القضائية والتنفيذية بمتابعة قضايا الناس وتلبية حاجاتهم والتعاون معهم ولو بالحد الممكن؛ من أجل تحقيق العدالة الاجتماعية والمساواة للجميع.

وختم قائلاً: ان الآلاف من الناس يموتون في العالم بين حوادث وأمراض ومخدرات وخمور وشيخوخة؛ ولكن قلة من يموتون شهداء شامخين يرتقون إلى العلى ليدخلوا جنات الله في دار الخلود كما يحصل يومياً في ارض فلسطين حيث استشهد خلال يومين ما يقرب من عشرة شهداء، فسلاماً ومجداً وخلوداً في جنب الله، وعهداً حتى النصر بما تركتم فينا من إباء وشموخ وشمم ينبع من روح الإيمان الحق.

التصنيفات : دينية واسلامية
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان